شاهد .. تعيينات الملك سلمان الجديدة … كاتب أغاني يقود المفتي ورفاقه!

وكالة مرصد للانباء | متابعات

أعلنت وكالة الأنباء السعودية، السبت، إصدار الملك السعودي، سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، حزمة من الأوامر الملكية.

وكان من بين تلك الأوامر تعيين مؤلف الأغاني “تركي بن عبد المحسن آل الشيخ”، مستشاراً بالديوان الملكيّ برتبة وزير.

وكان المغرد الشهير “مجتهد” قد كشف هوية “تركي آل الشيخ”، قائلاً إن “هذا التافه كاتب الأغاني وصديق رابح صقر وراشد الماجد ويعمل رسمياً مستشار بالديوان وحقيقة “موسع صدر” ومساح جزم محمد بن سلمان”.

وسبق لمجتهد كذلك أن نشر تقريراً كاملاً قبل سنة ونصف وبين كيف تحول “آل الشيخ” من موظف عادي في التموين العسكري الى مستشار في الديوان وعميد غير معلن للعائلة.

وقال مجتهد: “لأن هذا التافه هو الذي كتب بيان أسرة آل الشيخ، فقد كانت الصيغة منطق سفهاء لا يليق بشخص عادي فضلا عن مشايخ كما يفسر لماذا خدم البيان رابح صقر وراشد الماجد”.

 

وتابع: “أما كيف نجح تركي في جرجرة المفتي ورئيس مجلس الشورى ووزير الشؤون الإسلامية وغيرهم فلإنه أبلغهم أن التوقيع عليه هو رغة وتوجيه “ولي الأمر”.

“وبما ان توجيه ولي الأمر فوق الكتاب والسنة ورضاه مقدم على رضا الله والسمعة في بلاطه أهم من السمعة في الدنيار والاخرة فلم يترددوا في التوقيع”.أوضح “مجتهد”

وقال: “بعد توقيع المفتي عرض البيان على البقية مع توقيع المفتي فوقعوا دون تفكير حين رأوا ام المفتي حتى وصل عدد الواقعين في الفخ اكثر من مئتين”.

وأشار إلى أنّه “بعد التوقيع صدر الامر من الديوان لوسائل الاعلام بنشره فورا وان هناك جائزة لمن يفوز في تضخيم الخبر وشد انتباه الجمهور لهذه المفاجأة الغريبة”.

وأكد أنه “ما ان وضع تركي البيان في تويتر حتى هب (اصدقاء العمر) وفي مقدمتهم رابح صقر وراشد الماجد بخدمة البيان وهم لا يعلمون الحقيقة”.

وقال “مجتهد” إن “بعض العقلاء من آل الشيخ الذين خلجوا من هذه الفضيحة حاولوا البحث عن حيل ينفون فيها توقيع كبارهم لكن الزخم كان اقوى منهم بكثير ولا مجال للتدارك”.

الجدير ذكره أن نفوذ تركي في عائلة آل الشيخ كان صفراً مكعباً لتفاهته لكن ابن سلمان ضغط من أجل أن يعاملوه كما لو كان عميداً لهم وقد كان.

Post expires at 4:32am on Sunday June 18th, 2017

Categories: اليمن,عربي